السادة الشرفاء

تمت محاكمة بيل كلينتون علنياً وهو فى السلطة لأنه كذب!

تمت محاكمة بيل كلينتون علنياً وهو فى السلطة لأنه كذب!

الأول من أبريل هو موعد العالم السنوى مع الكذبة الجميلة التى سوف تضحك قرائها عند أكتشاف حقيقتها آخر اليوم ولهذا يجب أن يكون الكاذب مبدعاً هذا اليوم بالذات الذى لا يصدق فيه الفرد ما يقرأ وما يسمع، هذا فى الدول التى تتخذ من الصدق عادة أما نحن هنا فلنا شأن آخر!

الحقيقة فى بلادنا لا يعرفها إلا القليل ممن يشغلون مناصب حساسة فى أجهزة الدولة السيادية أو المشايخ الذى بلغوا درجة ما من الشفافية مكنتهم من الأطلاع على الغيب ومعرفة رأى أهل السماء فى أمور أهل الأرض، ولكن الفرق بين رجال الدولة أنهم يكتمون الأسرار ولا يطلعون الشعب عليها على العكس من مشايخنا الشفافين الذين ينقلون أخبار السماء.

ولأن الوطن هو أغلى ما نملك فعلينا تصديق رجال الأجهزة السيادية فهم يعرفون الحقيقة ويخفونها من أجل صالح الوطن والمواطنين، ولأن دينك هو أغلى ما فى حياتك فعليك تصديق المشايخ الأعزاء فهم بلغوا درجة من الأيمان جعلت من أرواحهم الشفافة جسراً تعبر عليه إلى جنان السماء.

قبل أيام فقط تم عزل الرجل المسؤول عن محاربة الفساد فى مصر بعد شهور من الهجوم الأعلامى عليه، إلا أن الحديث عن أستشراء الفساد المالى فقط فى البلاد هو حديث أقل مصداقية من كل أكاذيب أبريل فالجميع يعلم أن الفساد ضرب بجذوره فى كل مناحى حياتنا بدء من الخمور المغشوشة التى تذهب العقل إلى حديث الأعلاميين المغشوش الذى يحدث نفس التأثير العقلى السابق!

Submit comment

Allowed HTML tags: <a href="http://google.com">google</a> <strong>bold</strong> <em>emphasized</em> <code>code</code> <blockquote>
quote
</blockquote>